الكاتب عبد المالك عايلة
  الطالب حذفاني الصديق
 

         

 بـسم   اللـه   الـرحـمن    الـرحـيـ م 

قال الحكيم لشيخ العرب
تلاق الحمار وأنثى الحمار
وكان الحمار بنظارتين
وسروال جينز ...
وربطة عنق بست عقد
ولون الحذاء كلون الحذاء
ومعطفه تاه فيه الغبار
وسيجارة شكلها من سراب
ودخانها لا يراه العرب
وهاتف نقاله من خشب 
    وأنثاه كانت بتنورتين
فأولاهما طولها سنتيمتر
وثانيهما لونها من عدم
وفوق الشفاه جذور الألم
وباروكة تحتها ألف عار
وكعب كأهرام مصر شموخا
تكاد خدودها تنطق دم
وعذر يفوح بخزي وهم
ومشيتها حار فيها لهب 
***

فأما الحمار فحكامهم
وأنثاه فحكامنا
قال الحمار لأنثى الحمار
نقيم حفلا بأنابوليس
وكعكتنا قدسكم وعراق
زجاجة خمر وكأس نفاق
***
تبول بوش على أصلنا
وخنث أولمرت حكامنا
وأبحر في الذل أسيادنا
فماذا عسانا لقدس نقول
إذا سألتنا عن الشهداء
عن الخد حين ...
يعانق دمعا ...
عن الجرح لما ...
سقته الدماء ...
عن الأرض بالكفن ...
قد أورقت ...
عن المجد عن ...
مفردات العرب
وماذا بعد لبغداد إن سألتنا
لماذا الظلام ...
استباح العراق وكنتم على مرفأ الذل ذلا
تبعثره قهقهات النفاق
لماذا استحال الرجال نساء
تدثرهم سكرات العناق
فأين الحضارة أين الرشيد
وأين العروبة وأين العرب 
***
ألا أيها الصمت إنا نذود
تكلم لكي لا يفر القدر
وقل إننا لا تخاف اليهود
سنزرع في تل أبيب الظلام
وفي قدس نزرع كل الورود
ونجعل أرواحنا ألف سيف
ستورق جمر العذاب الجراح
ودمع سيكسر كل القيود
سنطعم أجسادهم للكلاب
ونمسحهم من جميع الحدود
فلن نختفي تحت ظل الخطوط
ولن ننحني لن نكون عبيد
ولن نترجل فن السقوط
سنصنع يا قدس مجدا جديدا
سنطردهم إن أرادوا الخروج
ولكن تمهل وحدق معي
فتلك الوجوه سباها السواد
وحكامنا كلهم من يهود
فأين العروبة أين العرب
فعذرا فلسطين عذرا عراق
تسارع في الصمت نبض الكلام
وكل القوافي استحالت جراحا
وكل الحروف استحالت دموعا
وماتت على الخد كل الآلام
فأبيات شعري تريد التحدي
وكل القوافي تريد القيام
أريد التحرر من شعري هذا
لعلي إذا ما تغرغرت باسمك
فاق الرجال وفر الظلام
سأنسى بأني احترفت الكلام
وأني وجدت العروبة
بين سطور الغرام
سأنسى بأني كتبت القصائد
كي لا يصادر حبر القلم
سأنسى بأني احترفت الغضب
وأني احترقت على ...
صدر شعري ...
فكنت اللهيب وكنت اللهب
ولكن
أين العروبة أين العرب  

 
  Aujourd'hui sont déjà 8539 visiteursIci!  
 
=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=